القاهرة - أخبار مصر

شهد الفريق أول / صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى مراسم الإحتفال بتخريج الدفعة (152) من كلية الضباط الإحتياط دفعة الشهيد ملازم أول احتياط / أحمد عبدالوهاب على إبراهيم .

وأكد وزير الدفاع خلال كلمته في الاحتفال أن الضباط الإحتياط نبت مخلص من نسيج الشعب المصرى العظيم يمثلون أحد الركائز الفاعلة فى منظومة الكفاءة القتالية للقوات المسلحة وأن كلية الضباط الإحتياط تمثل مع باقى الكليات والمعاهد العسكرية ركيزة أساسية لإمداد القوات المسلحة بالطاقات البشرية من الضباط الجدد ليتواصل دورها فى خدمة الوطن والدفاع عن أمنه وإستقراره .

وأشار صبحى إلى أن التاريخ العسكرى يذكر لأبنائه من الضباط الإحتياط دورهم فى خدمة الوطن ومشاركتهم بكل الشجاعة والتضحية فى تحقيق نصر أكتوبر المجيد، مؤكداً أن إنتمائهم للعسكرية المصرية شرف يحملونه على أعناقهم وأن القوات المسلحة تنتظر منهم المزيد للإستفادة من خبراتهم العلمية فى تخصصاتهم المختلفة، مضيفاً أن الخريجين الجدد أصبحوا الآن حراس الأرض والإرادة يتوا صل بهم عطاء القوات المسلحة لوطننا الغالى بعد إعدادهم وفقاً لمناهج علمية وتأهيلهم للحياة العسكرية.

وأعلن مساعد مدير الكلية ان الدفعة (152) حملت إسم الشهيد ملازم أول إحتياط / أحمد عبدالوهاب على إبراهيم من الدفعة 148 ضباط إحتياط ، والذى استشهد خلال المواجهات التى تنفذها قوات إنفاذ القانون بشمال سيناء.

حضر الإحتفال الفريق / محمود حجازى رئيس أركان حرب القوات المسلحة ووزير التعليم العالى والبحث العلمى وقادة الأفرع الرئيسية وكبار قادة القوات المسلحة وعدد من المحافظين وقدامى مديرى كلية الضباط الإحتياط وأسر الخريجين .