لندن- أ ف ب

دعا وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الاوروبيين إلى “تولي القيادة” من أجل إنقاذ الاتفاق الدولي حول برنامج بلده النووي المبرم في 2015، في ظل تهديدات الرئيس الاميركي دونالد ترامب الأخيرة بإعادة النظر فيه.

وذكر  ظريف ان “على الاوروبيين تولي القيادة”، في دعوة إلى تحدي الحليف الاميركي، معتبرا ان ترامب “لا يمكن الاعتماد عليه”.

وأوضح ظريف أنه يتوقع ان ينفذ ترامب وعيده بالامتناع عن تأكيد التزام ايران بالاتفاق النووي في تقرير من المقرر ان يرفعه إلى الكونغرس الاميركي في 15 اكتوبر.

وقال “اعتقد واتوقع الا يؤكد ذلك (التزام ايران) وسيجيز للكونغرس اتخاذ القرار” المترتب في مهلة 60 يوما المحددة في الاتفاق، بإعادة فرض العقوبات التي علقت بموجبه.

ويهدف الاتفاق المبرم بين ايران والقوى الكبرى (الولايات المتحدة وروسيا وبريطانيا والصين وفرنسا والمانيا) إلى ضمان الطابع المدني الحصري لبرنامجها النووي مقابل رفع تدريجي للعقوبات المفروضة عليها منذ العام 2005.

واكدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية مرارا تقيد ايران ببنود الاتفاق.