برلين - أ ش أ

نظم المكتب الثقافي المصري ببرلين بمقر السفارة مساء أمس /الخميس/ معرضا بعنوان “نفرتيتى وما ورائها” للفنان المصري العالمي فريد فاضل.

تقوم فكرة المعرض على استخدام اللوحات الزيتية لرسم الشخصيات المصرية الفرعونية مع مزجها بالحضارة الغربية.

ويحظي الفنان فريد فاضل بمكانة عالمية متميزة, حيث أقيم له عدد كبير من المعارض خارج  مصر وداخلها وله أسلوب فني خاص, كما أنه متعدد المواهب بين الرسم والكتابة والغناء  والعزف فضلا عن عمله طبيبا للعيون.

وقد حضر الافتتاح سفير مصر لدى برلين الدكتور بدر عبد العاطي والمستشار الثقافي ورئيس البعثة التعليمية ببرلين الأستاذ الدكتور أحمد فاروق غنيم, بجانب عدد كبير من  الحضور وصل إلى مائة شخص من بينهم سفراء بعض الدول الإفريقية والعربية والمواطنين  الألمان والمصريين.

وأكد السفير بدر عبد العاطي خلال الحدث على أهمية الفن في التواصل بين الشعوب, مشيرا إلى أن السفارة المصرية ببرلين تحرص بشكل مستمر وبالتنسيق مع المكتب الثقافي على استضافة معارض لوحات زيتية وتشكيلية على مدار العام فضلا عن الفعاليات الأخرى  وتفتح أبوابها باستمرار لمحبي مصر والحضارة المصرية والفرعونية.

وأثنى عبد العاطى على دور د. فريد فاضل في الترويج الثقافي والسياحي لمصر من خلال  المعارض المتميزة التي يقيمها داخل مصر وخارجها, وكونه يعد بحق نموذجا مشرفا لمصر.

وقد تم تكريم الفنان خلال الحفل من خلال منحه هدية تذكارية مقدمة من المكتب الثقافي