ستوكهولم - أ ش أ

دراسة: الأطفال منخفضو الوزن قد يكونوا بحاجة إلى مكملات غذائية من الحديد على المدى دراسة: الأطفال منخفضو الوزن قد يكونوا بحاجة إلى مكملات غذائية من الحديد على المدى  الطويل

وجدت دراسة حديثة أجريت في جامعة أوميا في السويد أن انخفاض الوزن عند ولادة الرضع يعرضهم لخطر نقص الحديد.

وأوضحتالدراسة ان هؤلاءالاطفال يمكن أن يستفيدوا كثيرا من المكملات التي تحتوي عل عنصر الحديد, فالطفل منخفض الوزن عند الولادة, والذي يقل وزنه عن 5.5 رطل,معرض لخطر نقص الحديد وهو ما يؤدي إلى ضعف نمو الجهاز العصبي.

ويمثل الأطفال منخفضو الوزن عند الولادة نسبة كبيرة من جميع الولادات بنسبة تصل إلى 5 % من الرضع المولودين في البلدان ذات الدخل المرتفع, و15 % في البلدان منخفضة الدخل.

وتعد هذه الدراسة – التي نشرت في عدد مجلة “بحوث طب الأطفال” – جزءا من البحوث الجارية في السويد التي تشمل 285 رضيعا من المبتسرين, والرضع في وقت متأخر الذين تراوحت بين 4.4 و 5.5 رطل عند الولادة,وتعرف بأنها منخفضة الوزن عند الولادة.

واختبر الباحثون 207 من المشاركين الأصليين في الدراسة في سن 7 تم تقسيم المجموعة إلى مجموعتين, أولئك الذين أعطيت مكملات الحديد وأولئك الذين لم يتم إعطاؤهم.

ووجد أن الأطفال المبتسرين هم الأكثر احتياجا لتناول مكملات غذائية للحديد لتعويضهم عن النقص الحاد الذي قد يتعرضون له في مراحل مبكرة من حياتهم.