دمشق-أ ش أ

أعلن تنظيم داعش الإرهابي مسئوليته عن سلسلة هجمات مباغتة شنها على حواجز للقوات الجيش السوري خصوصا في محافظة حمص بوسط البلاد قتل علي أثرها 58 عنصرا.

وقال التنظيم المتطرف بيان تداولته حسابات متشددة على الإنترنت اليوم-الجمعة، إن عناصر داعش شنوا هجوما على مواقع جنوب مدينة السخنة في الصحراء السورية ما أسفر عن مقتل عشرات العسكريين.

ونجح تنظيم داعش في قطع طريق “دير الزور- دمشق” البري لأول مرة بعد فك الحصار عن المدينة إثر هجوم واسع أدي إلي مقتل العشرات من قوات الجيش السوري وحلفائه في معارك مع مسلحي المعارضة في غوطة دمشق الشرقية خلال الـ 24 ساعة الماضية .