وكالات

استقبل إيمانويل ماكرون، 180 طاهيًا حائزين نجومًا من دليل ميشلان في قصر الإليزيه، ما يثبت على ما قال الرئيس الفرنسي أن “الطعام هو قضية دولة” في فرنسا.

وقال ماكرون “في كل مرة أستقبل فيها رؤساء دول أحرص على إبراز فن الطبخ الفرنسي” معتبرًا أن الطهاة يشكلون “سفراء لفن الطبخ الفرنسي”.

ونظمت مأدبة الغداء الفاخرة التي أقيمت في قاعة الإحتفالات في القصر الرئاسي بمناسبة مسابقة “بوكوس دور”، وهي من أهم الجوائز في مجال الطبخ في العالم، والتي تقام في باريس. وأعد طعام المأدبة الطاهي، جي سافوا، بمساعدة يانيك الينو.

ضم الغداء أبرز الأسماء في أوساط الطبخ الفرنسي، من بينهم مارك فيرا وكريستيان كونستان وجويل روبوشون وألان دوكاس وجان فرنسوا بييج وجيلين ارابيان وريجيس ماركون، فضلًا عن وليام إليوت، الذي أعد العشاء بمناسبة زواج ماكرون في العام 2007.

وقالت بريجيت ماكرون، “نعرف الكثير من الطهاة الكبار، وعندما نريد الإحتفال بمناسبة معينة نتوجه إلى مطعم طاه كبير”.