موسكو - أ ش أ

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف اليوم /الإثنين/، أن الوتيرة الإيجابية للوضع في سوريا تدعو للتفاؤل، مشيرا الى أنه تم تهيئة الظروف من أجل القضاء الكامل على الإرهاب في سوريا.

واوضح لافروف  “إن الوتيرة الإيجابية لتطور الوضع في سوريا، وعملية أستانا التي بدأناها أعطت المجال للتوصل الى اتفاقيات أدت الى إنشاء أربعة مناطق خفض تصعيد، بما في ذلك في جنوب البلاد بمشاركة الأردن والولايات المتحدة.

وأضاف، أن مستوى التوتر انخفض فى هذه المناطق بشكل ملموس، مشيرا إلى أن أعمال إعادة بناء البني التحتية تبدأ، وانه تم تهيئة الظروف للقضاء الكامل على بؤر الإرهاب لنشر السلام في كافة الأراضي السورية.

ورحب لافروف بالجهود التي تبذلها السعودية قبيل استئناف عملية جنيف لتوحيد المعارضة السورية على أسس بناءة للمفاوضات المباشرة مع حكومة دمشق.