اخبار مصر - هالة حربي

أكد المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة ان العلاقات المصرية الاماراتية علاقات استراتيجية ووثيقة تستند لتاريخ طويل من العلاقات السياسية والاقتصادية والاجتماعية الراسخة مشيراً الى ان العلاقات الاقتصادية بين البلدين تشهد في الآونة الأخيرة زخماً غير مسبوق تبلور في صورة مشروعات تنموية مشتركة تصب في مصلحة الشعبين المصرى والاماراتى على حد سواء.

جاء ذلك في سياق تصريحات الوزير التي ادلى بها قبيل مغادرته القاهرة متوجهاً للعاصمة الإماراتية أبو ظبى برفقة الرئيس عبد الفتاح السيسى والذى يزور الامارات على رأس وفد يضم عدد من كبار مسئولي الحكومة المصرية لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين واستعراض عدد من الملفات الثنائية والدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

وقال الوزير ان الامارات لم تتوانى عن دعم ومساندة الاقتصاد المصرى خلال المرحلة الماضية مشيراً الى ان الدعم الاماراتى انعكس في صورة عدد كبير من المشروعات التنموية في القطاعات الاقتصادية الأساسية .

وأوضح قابيل ان الصادرات المصرية للسوق الامارتى حققت زيادة كبيرة خلال النصف الأول من عام 2017 حيث بلغت مليار و204 مليون دولار مقارنة بـ مليار و126 مليون دولار خلال نفس الفترة من عام 2016 بزيادة قدرها 7% ، مشيراً الى ان النصف الأول من العام الجارى شهد فائضاً تجارياً لصالح مصر بلغ 735 مليون دولار مقارنة بـ 685 مليون دولار خلال النصف الأول من عام 2016 .

وأضاف الوزير ان الميزان التجارى بين البلدين حقق العام الماضى ايضاً فائضاً لصالح مصر بلغ مليار و478 مليون دولار مقابل عجزاً تجارياً بلغ 157 مليون دولار خلال عام 2015.

وتابع قابيل ان الصادرات المصرية تجاوزت العام الماضى وللمرة الاولى حاجز المليارى دولار حيث سجلت 2مليار و386 مليون دولار مقابل مليار و61 مليون دولار خلال عام 2015 بنسبة زيادة بلغت 125 %، مشيراً الى ان الواردات المصرية من الامارات انخفضت العام الماضى بنسبة 25% حيث بلغت 908 مليون دولار مقارنة بـ مليار و218 مليون دولار خلال عام 2015 حيث تتضمن اهم بنود الصادرات المصرية للامارات الاجهزة الكهربائية والأثاث والخضروات والفاكهة والمستحضرات الطبية والمواد الغذائية كما تتضمن الواردات المصرية من الامارات المواد البترولية والمنتجات الدوائية والحديد والصلب.

وأضاف الوزير ان الزيادة الملموسة فى الصادرات المصرية للسوق الاماراتى نتجت عن نجاح جهود الوزارة المستمرة فى الترويج للمنتج الوطنى فى مختلف الأسواق العالمية مشيرا الى ان المنتجات المصرية تتمتع بتنافسية كبيرة بالسوق الاماراتى نظرا لجودتها العالية واسعارها التنافسية.

ولفت قابيل إلى أن الامارات تحتل المرتبة الأولى فى قائمة الدول المستثمرة بالسوق المصرى على مستوى العالم باجمالى استثمارات تبلغ 6.2 مليار دولار فى عدد 868 مشروعا تعمل فى قطاعات الاتصالات والبنوك والتطوير العقارى والسياحى والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مشيرا الى ان هناك تطورا كبيرا فى حركة الاستثمارات الإماراتية بالسوق المصرى خاصة بعد اعلان عدد من الشركات الإماراتية عن استثمارات جديدة فى مصر لزراعة 20 مليون نخلة ضمن مشروع الريف المصرى الجديد والاعلان عن مشروع مصري- اماراتى مشترك لانتاج السرنجات ذاتية التلف وبدء الترويج لأحد المشروعات العقارية لانشاء 30 الف وحدة سكنية .