اخبار مصر - هالة حربى

أكد وزير التجارة والصناعة المهندس طارق قابيل عمق وقوة  العلاقات السياسية والاقتصادية بين مصر والصين , خاصة في ظل الزيارات المتبادلة  لرئيسي البلدين , والتي كان آخرها زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي للصين خلال  الشهر الجاري للمشاركة في قمة البريكس واختيار مصر ضيف شرف معرض الصين والدول العربية.

ولفت الوزير إلى أن هناك توافقا كبيرا في الرؤى بين زعيمي الدولتين لتحقيق التكامل  والتنمية الشاملة للبلدين في كافة المجالات وعلى مختلف الأصعدة.  جاء ذلك خلال التصريحات الصحفية التي أدلى بها الوزير مساء اليوم خلال مشاركته نيابة  عن رئيس مجلس الوزراء في فعاليات الاحتفال بالذكرى ال` 68 لتأسيس جمهورية الصين  , والذي أقامته السفارة الصينية بالقاهرة , وحضر الإحتفال وزراء التعليم العالي  والنقل وقطاع الأعمال العام , إلى جانب عدد كبير من المسؤولين والسفراء والدبلوماسيين.

وشار قابيل – في بيان نشرته وزارة التجارة والصناعة اليوم الأحد – إن العلاقات المصرية  الصينية الدبلوماسية تمتد منذ عام 1956 عقب اعتراف مصر بجمهورية الصين الشعبية  , حيث شكل هذا التاريخ مرحلة جديدة في خريطة العلاقات الدولية بالنظر لمكانة مصر  عربيا وإفريقيا لأنه فتح الباب أمام الصين لإقامة علاقات رسمية مع الدول العربية  والإفريقية.