القاهرة - أ ش أ 

تقدم الأزهر الشريف وإمامه الأكبر الدكتور أحمد الطيب  شيخ الأزهر بالتهنئة إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود  , والمملكة العربية السعودية الشقيقة حكومة وشعبا, بمناسبة الاحتفال باليوم  الوطني للمملكة, الذي يوافق الثالث والعشرين من سبتمبر من كل عام.

وأعرب فضيلة الإمام الأكبر – في بيان اليوم السبت – عن تقديره الكبير لدور المملكة  العربية السعودية في خدمة قضايا الأمة العربية والإسلامية, مؤكدا ثقته الكاملة  في حكمة وقدرة الملك سلمان على مواصلة جهود التنمية والتقدم والنهوض بالمملكة العربية  السعودية على كل المستويات.

وأكد فضيلته عمق العلاقات التاريخية وأواصر الأخوة التي تجمع بين شعبي مصر والمملكة  العربية السعودية الشقيقة, سائلا الله عز وجل أن يحفظ المملكة وقيادتها الحكيمة  وشعبها الشقيق, وأن يمن عليهم بالمزيد من الأمن والاستقرار والرخاء.