طرابلس-أ ش أ

صرحت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية, فاتو بنسودة, إن المحكمة الدولية تصمم على ملاحقة كل من صدر بحقه أوامر قبض, وإنها لن تتردد في تقديم قضايا جديدة بليبيا كلما توافرت الأدلة .

وعرضت بنسودة, خلال لقائها رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج بمقر البعثة الليبية لدى الأمم المتحدة في نيويورك, المصاعب التي تواجه تنفيذ إجراءات المحكمة في أماكن مختلفة.

واستعرض اللقاء, الذي حضره وفد من مسؤولي المحكمة ووزير الخارجية المفوض محمد سيالة, القضايا الملاحق فيها مواطنون ليبيون, حيث قالت المدعية العامة إنها .لن تتردد في تقديم قضايا جديدة في ليبيا كلما توافرت الأدلة.

من جانبه أشاد السراج بدور المحكمة الجنائية في مقاضاة الأفراد المتهمين بالإبادة الجماعية والجرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب, لافتا إلى أن .كل من يعمل على بناء دولة القانون والمؤسسات يدعم دور هذه المحكمة ويقدر جهود مسؤوليها.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية طالبت في يونيو الماضي باعتقال سيف الإسلام القذافي فورا, وذلك بعدما الأنباء التي ترددت بشأن الإفراج عنه, ثم أصدرت مذكرة اعتقال أخرى بحق النقيب في القوات الخاصة، الصاعقة/ محمود الورفلي.