برلين- أ ف ب

تختتم المستشارة انجيلا ميركل الاوفر حظا في الانتخابات الالمانية وكذلك منافسها الاشتراكي الديموقراطي مارتن شولتز السبت حملتيهما الانتخابيتين في معقليهما بعد حملة مضنية ترافقت نهايتها مع صعود اليمين القومي.

ومن المقرر ان تتوجه ميركل (63 عاما) عشية الاقتراع الى دائرتها في منطقة ميكريمبورج-بوميراني في شرق المانيا.

لكنها لم تختر المناطق الاسهل حيث قررت الذهاب الى غرفسوالد التي هزم فيها حزبها امام حركة “البديل من اجل المانيا” في انتخابات المناطق العام الماضي.

وشهدت الاسابيع الاخيرة تشويشا على المستشارة التي تحكم البلاد منذ 12 عاما اثناء تجمعاتها الانتخابية من مجموعات صغيرة من أنصار هذا اليمين الشعبوي تطالب برحيلها.