الولايات المتحدة-أ ف ب

دعت سبع دول، بينها فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة، مجلس الامن الدولي الى عقد اجتماع الاسبوع المقبل للتباحث في أعمال العنف المستمرة في بورما.

وطالبت الدول التي تضم كذلك مصر وكازاخستان والسنغال والسويد، الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريش بتقديم تقرير امام مجلس الامن بشأن الحملة العسكرية التي ينفذها الجيش البورمي ضد المسلمين من أقلية الروهينغا في ولاية راخين.

وأعلنت اثيوبيا، التي تتولى الرئاسة الدورية لمجلس الامن الدولي، انها تجري مشاورات من أجل تحديد موعد للاجتماع.