جدة - أ ش أ

أعربت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي عن قلقها العميق إزاء مشروع الاستفتاء المزمع عقده في إقليم كردستان العراق في الخامس والعشرين من الشهر الحالي.

ووجهت الأمانة العامة – في بيان لها حصلت وكالة أنباء الشرق الأوسط على نسخة منه مساء يوم الجمعة – نداء عاجلا لرئاسة إقليم كردستان بإلغائه لتعارضه مع الدستور العراقي ولتأثيره السلبي على الجهود المبذولة لمحاربة الإرهاب.

وأكدت الأمانة العامة على ضرورة التمسك بالدستور واحترامه، وبذل كل الجهود للحفاظ على وحدة العراق وأمنه واستقراره وسلامة أراضيه.

وجددت التزامها التام بالعمل مع الحكومة العراقية ومع جميع الأطراف والطوائف العراقية في عقد مؤتمر المصالحة الوطنية بهدف تحقيق السلام والاستقرار في العراق.

جدير بالذكر أن وزراء خارجية الدول الأعضاء في المنظمة أعربوا في بياناتهم أمام الإجتماع التنسيقي السنوي المنعقد في نيويورك، عن قلقهم إزاء هذا الاستفتاء وطالبوا بالعمل في إطار الدستور العراقي صونا لوحدة العراق وأمنه وأستقراره.