القاهرة - أخبار مصر

بدأت منذ قليل مراسم تسلم القوات البحرية أول فرقاطة بحرية من طراز “جويند”، فرنسية الصنع، لتضاف إلى الأسطول البحري المصري قطعة حربية جديدة، استكمالًا للحرص المصري الشديد خلال الفترة الأخيرة على الاستعانة بأقوى أنواع الأسلحة الحربية، الجوية والبحرية والبرية، من كل دول العالم.

ويأتي تسلم مصر لها بناء على اتفاقية أبرمتها مع الجانب الفرنسي عام 2014، نصت على تزويد البحرية المصرية بـ4 فرقاطات “جويند”، على أن يتم تصنيع 3 منها في مصر، من أجل نقل التكنولوجيا وطرق التصنيع الفرنسية إلى القاهرة.