القاهرة - أخبار مصر

أعربت القبائل والقوي السياسية العربية السورية عن شكرها لمصر و الرئيس عبد الفتاح السيسي علي الجهود المبذولة التي تقوم بها مصر لحل الأزمة السورية وحقن دماء الشعب السوري والتأكيد علي وحدة الأراضي السورية.

جاء ذلك في البيان الختامي البيان الختامي للملتقى التشاوري الأول للقبائل والقوى السياسية العربية السورية في المنطقة الشرقية (دير الزور – الرقة – الحسكة) الذي عقد في القاهرة يومي (19-20) سبتمبر .

وأكدت القبائل السورية في بيانها الختامي ” الذي القاه الكاتب والإعلامي السورى الدكتور ممتاز الشيخ ،على وحدة سورية أرضا وشعبا بحدودها الدولية ومكوناتها الاجتماعية، وأن المنطقة الشرقية هي جزء رئيسي لا يتجزأ من الدولة السورية.

وطالبت بالعمل على تفعيل دور العرب في المنطقة الشرقية في محاربة الإرهاب بكافة اشكاله وأطرافه، وتوجيه نداء للاتحاد الروسي، والولايات المتحدة الامريكية بأن عرب المنطقة هم الذين اكتووا بنار الإرهاب، وتقع عليهم مسؤولية تحرير مناطقهم بقيادة عربية كاملة.