القاهرة - اخبارمصر

ترأس المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً اليوم لمتابعة خطة نقل الوزارات والجهات المختلفة إلى العاصمة الادارية الجديدة، وذلك بحضور اللواء كامل الوزيري ـ رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

وخلال الاجتماع، تم استعراض الخطوات التنفيذية لتنفيذ خطة نقل الوزارات والهيئات إلى العاصمة الادارية الجديدة والضوابط والمعايير المطبقة في هذا الصدد

حيث أعاد رئيس الوزراء التأكيد علي أن نقل الوزارات وبعض الأجهزة الحكومية لا يقتصر فقط علي مجرد الإنتقال للعاصمة الإدارية الجديدة ولكنه يهدف ايضاً إلي تطوير عمل الجهاز الإدارى للدولة في ضوء إحتياجات مختلف الوزارات والهيئات وذلك من خلال أنظمة إدارة حديثة تسهم في تهيئة مناخ أفضل لكافة العاملين وتعمل علي تحقيق الإستغلال الأمثل لموارد الدولة البشرية والمالية بما يحقق المصلحة العامة.

ووجه رئيس الوزراء بإستمرار قيام وزارة التخطيط في التنسيق مع مختلف الوزارات والهيات الحكومية للتأكيد علي فلسفة عملية الإنتقال وما يستوجبه ذلك من جهد تنظيمي للوصول إلي الأهداف المرجوة.