أخبار مصر_ حمودة كامل

التقى اليوم 20 سبتمبر أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، على هامش مشاركته في اجتماعات الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، بكل من “نيكوس كوتزايس” وزير خارجية اليونان، و”بيتر سزيجارتو” وزير خارجية المجر، و”توماس جريمنجر” سكرتير عام منظمة الأمن والتعاون في أوروبا OSCE، وذلك في إطار العمل على تعزيز التواصل والحوار بين الجانبين العربي والأوروبي من منطلق المصالح والاهتمامات المشتركة التي تربط الطرفين.

وصرح الوزير المفوض محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، بأن المقابلات شهدت تبادل وجهات النظر حول تطورات أهم القضايا الإقليمية والدولية، بما في ذلك ما يتعلق بالأزمات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط. وأوضح المتحدث أن الأمين العام حرص على استعراض موقف الجامعة العربية في هذا الصدد، خاصة فيما يتعلق بالقضايا التي يمكن أن تكون لها انعكاسات سياسية واقتصادية وأمنية في إطار الإقليم الأوروبي على غرار التصاعد في ظاهرة الإرهاب وفي تدفقات اللاجئين والمهاجرين العرب، منوها إلى أهمية تفهم الجانب الأوروبي للأولويات والرؤى العربية، وذلك في إطار السعي للتوصل إلى أرضية مشتركة مناسبة حول هذه الموضوعات.

وأشار المتحدث إلى أن الأمين العام تناول أيضا مع كل من هؤلاء المسؤولين سبل تطوير التعاون بين جامعة الدول العربية والطرف الأوروبي، سواء على المستوى الثنائي مع كل من اليونان والمجر، أو على المستوى المؤسسي مع منظمة الأمن والتعاون في أوروبا.