اخبارمصر - هالة حربى

أكد الدكتور على المصيلحي وزير التموين و التجارة الداخلية على ضرورة حماية المستهلك و المنتج بالقضاء على تشوهات الأسعار الناتجة عن عدم انضباط الحلقات الوسيطة بين المنتج و المستهلك للتحول إلى التجارة المنتظمة في إطار خطوات الحكومة نحو استكمال مسيرة الإصلاح الاقتصادى .

جاء ذلك خلال اجتماع مناقشة سبل حماية المستهلك و المنتج الذي عقد بحضور أحمد الوكيل رئيس اتحاد الغرف التجارية و محمد السويدي رئيس اتحاد الصناعات و الدكتور علاء الدين فهمي رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الغذائية و اللواء عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك وأيمن حسام مساعد الوزير، و الدكتور علاء عز نائب رئيس اتحاد الغرف التجارية وأشرف الجزايرلي رئيس مجلس إدارة غرفة الصناعات الغذائية وهاني برزي رئيس المجلس التصديري للصناعات الغذائية ، و محمد شكري نائب رئيس مجلس الإدارة و رنا جمال عضو مجلس الإدارة .

وشدد الوزير على أهمية إلزام حلقات التداول بإمساك بفواتير الشراء و تكويد كافة المنتجات باستخدام الباركود لتمكين الأجهزة الرقابية من تتبع مسار المنتج و لضمان حق المستهلك في معرفة بلد المنشأ و المواصفات والإعلان عن سعر البيع بشكل واضح لا يقبل اللبس دون الإخلال بسياسات السوق الحر التي تضمن حق المنتج في تحديد السعر وفقا لسياسات العرض و الطلب.

و أشار الدكتور علاء الدين فهمي رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الغذائية إلى ضرورة استخدام التكنولوجيا الحديثة لضمان دقة المواصفات ، و تتبع حلقات التداول مما يضمن حصول المستهلك على المنتج الأعلى جودة بأقل سعر و أعرب عن استعداد شركتي الجملة ؛ المصرية والعامة و الشركات التابعة لتبن المبادرة .

ومن جانبه أكد اللواء عاطف يعقوب رئيس حماية المستهلك على حق المستهلك في معرفة سعر السلعة المتداولة لافتا إلى أن حماية المستهلك لا تنفصل عن حماية المنتج الذي يعانى من آثار التجارة العشوائية .