واشنطن - أ ش أ

طالب ثلاثة أعضاء بمجلس النواب في الكونجرس الأمريكي,  أجيت باي رئيس لجنة الاتصالات الاتحادية الأمريكية بإجراء تحقيق في دور شبكة إذاعة  “راديو سبوتينك” الروسية في انتخابات الرئاسة الأمريكية لعام 2016.

وأرسل الأعضاء الثلاثة خطابا إلى أجيت باي, يفيد بأن “راديو سبوتنيك” يمكن أن يكون استخدم كجزء من مساعي الكرملين  للتدخل في انتخابات الرئاسة الأمريكية, ويحث باي على تقييم ما إذا كان ترخيص  إذاعة “راديو سبوتنيك” يخدم الصالح العام الأمريكي.

وأضاف أعضاء مجلس النواب من الحزب الديمقراطي في خطابهم أنه إذا كانت الحكومة الروسية  استخدمت سبوتنيك لعرقلة انتخابات الرئاسة الأمريكية, فهي بذلك تشكل عنفا واضحا  على الصالح العام الأمريكي.