طرابلس - أ ش أ

شارك رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية فايز السراج، اليوم الاثنين، في مراسم التوقيع على إعلان إصلاح الأمم المتحدة بقاعة المجلس الاقتصادي والاجتماعي بمدينة نيويورك .

يأتي ان هذا الحدث الهام عشية الانطلاق الرسمي  لأعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، الذي حضره الرئيس الأميركي دونالد ترامب،
حيث وقع قادة وممثلون لحوالي 120 دولة من القارات الخمس وثيقة سياسية لإدخال إصلاحات على المنظمة الدولية.

وتتضمن الوثيقة عشرة بنود من تعهدات وتأكيدات ترمي جميعها لدعم مسيرة الإصلاحات التي بدأها الأمين العام للمنظمة الدولية أنطونيو جوتيريش، وتهدف طبقا للبند الثاني منها إلى جعل المنظمة الدولية أكثر فعالية وكفاءة.

أما البند السادس من هذه الوثيقة فينص على وجوب الحد من الازدواجية والتكرار في مختلف هيئات الأمم المتحدة، كما تنص الوثيقة، غير الملزمة، في بندها التاسع على وجوب أن يجري الأمين العام للأمم المتحدة تغييرات ملموسة في منظومة العمل الأممية لتحسين أدائها في ميادين العمل الإنساني والإنمائي والسلام.

يذكر أن جوتيريش تعهد لدى توليه منصبه بإصلاح المنظمة الدولية وإحداث طفرة دبلوماسية للتغلب على العقبات في محادثات السلام، وتعزيز دورها في حل النزاعات الدولية.

وكان رئيس المجلس الرئاسي وصل إلى نيويورك مساء أمس الأحد على رأس وفد رفيع المستوى لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة التي تفتتح صباح الغد الثلاثاء.