بغداد -أ ش أ

هدد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني الأميرال علي شمخاني اليوم الأحد بإلغاء الاتفاقات الأمنية والعسكرية مع كردستان العراق -المعادية للجمهورية الإسلامية الإيرانية – في حال استمرارها بالاستفتاء المزمع إجراؤه منتصف الشهر الجاري.

وقال شمخاني “إن إجراء الاستفتاء بمثابة إغلاق كافة المنافذ الحدودية مع إيران”.

وأضاف أمين المجلس أن إيران ستعمل – ضمن إطار تأمين حدودها المشتركة – في ظل تحركات العناصر الإرهابية في إقليم كردستان العراق على إعادة نظرها في طريقة التعامل مع طهران, موضحا أن طهران ستقدم على خطوات مغايرة تماما عن الخطوات المتخذة سابقا.

وأشار إلى أن الفرصة ما تزال سانحة أمام مسؤولي كردستان العراق للاستجابة للمبادرات التي تهدف تأمين مصلحة الشعب الكردي , ودولة العراق والحؤول دون إنشاء تيارات تهدد الأمن في المنطقة.