تونس - أ ش أ

يترأس وزير الشؤون الخارجية التونسي خميس الجهيناوي, وفد بلاده المشارك في أعمال الدورة 72 للجمعية العامة للأمم المتحدة, التي تنعقد بمقر المنظمة بنيويورك في الفترة من 17 إلى 22 سبتمبر الجاري, تحت شعار (التركيز على الإنسان في السعي لتحقيق السلام والعيش الكريم على كوكب مستدام).

وذكرت وزارة الشؤون الخارجية التونسية ` في بيان لها اليوم – أن الدورة السنوية للجمعية العامة للأمم المتحدة ستكون مناسبة لإبراز الخطوات التي قطعتها تونس في مسار الانتقال الديمقراطي, واستعراض التحديات الأمنية والاقتصادية التي تواجهها, بالإضافة إلى التعبير عن مواقفها من مختلف القضايا الدولية والإقليمية المعروضة للنقاش خلال هذه الدورة.

وأوضحت البيان أن الجهيناوي سيترأس يوم 18 سبتمبر على هامش مشاركته في أعمال الجمعية العامة, الاجتماع الوزاري لآلية متابعة نتائج المؤتمر الدولي لدعم الاقتصاد والاستثمار (تونس 2020) الذي احتضنته تونس خلال شهر نوفمبر 2016, ويلقي يوم 22 سبتمبر كلمة تونس خلال النقاش العام الذي سيجمع رؤساء الدول والحكومات والوفود الرسمية المشاركة, ويشارك وزير الخارجية التونسي في الاجتماع الوزاري حول ليبيا الذي دعا إليه الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش.

وأشار إلى أن الجهيناوي سيشارك في عدة لقاءات جانبية على هامش أعمال الجمعية العامة حول عدد من المسائل المتصلة بالإرهاب, وإصلاح منظمة الأمم المتحدة والتنمية المستدامة والتغيرات المناخية والهجرة ودعم حقوق المرأة وتشغيل الشباب.