جنيف - أ ش أ

فند السفير عمرو رمضان مندوب مصر الدائم بالأمم المتحدة في جنيف, مزاعم وفد قطر في مجلس حقوق الإنسان, بتعرض دولة قطر لحصار من قبل الدول الأربع الداعية لمكافحة الإرهاب (السعودية, الإمارات, البحرين ومصر).

وأوضح السفير عمرو أن غاية الأمر أن هذه الدول اتخذت إجراءات بمقاطعة بعض أوجه التعاون مع قطر ردا على دعمها الإرهاب ووقوع شهداء ومصابين من الجانب المصري نتيجة لهذا  الدعم, وهو ما يدخل فى إطار الحق السيادي لهذه الدول في اتخاذ ما تراه من إجراءات  لحماية أمنها القومي.

وأكد المندوب المصري -خلال حلقة نقاشية عقدها مجلس حقوق الإنسان مع عدد من المقررين الخاصين للمجلس- أن دعم قطر للتنظيمات الإرهابية  وأعضائها يأتي بالمخالفة للقانون الدولي لحقوق الإنسان وقرارات مجلس حقوق الإنسان  ذات الصلة, بما فيها قرارات تبنتها قطر ذاتها وهي القرارات التي تجرم الدعم  السياسي والمالي واللوجستي للتنظيمات الإرهابية.

ودعا مندوب مصر, الوفد القطري إلى الكف عن الشكوى غير المبررة في المنظمات الدولية,  والوقوف وقفة مع النفس بشأن ما يقوم به النظام القطري من إجراءات دفعت دول المنطقة  المتأثرة إلى الإبتعاد عن التعاون معها.