سول - أ ش أ

هددت كوريا الشمالية، اليوم /الجمعة، الولايات المتحدة الأمريكية، باتخاذ إجراءات أقوى ضدها حال استمرار واشنطن في الضغط على الشطر الشمالي.

وذكرت وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية, نقلا عن صحيفة (رودونج سينمون) المتحدثة  باسم الحزب الحاكم الكوري الشمالي, أن كوريا الشمالية ستتخذ إجراءات وقرارات  أكثر صرامة, إذا استمرت الولايات المتحدة في استخدام سياستها الحالية.

وأشارت بيونج يانج إلى أنه يجب على واشنطن أن تواجه الحقيقة وتتخذ قرارا بالتخلي عن  سياستها العدائية ضد كوريا الشمالية, وكذا النأي بنفسها عن قضايا شبه الجزيرة الكورية.

جاء التهديد الكوري الشمالي, بعد ساعات من إطلاق الجيش الشمالي لأحد الصواريخ الباليستية متوسطة المدى فوق اليابان.

ويعتبر هذا هو رد الفعل العسكري الأول من قبل  الشطر الشمالي, منذ فرض مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة عقوبات جديدة على  كوريا الشمالية يوم الاثنين الماضي.