وكالات

في مشهد طريف، اقتحم قطيع مؤلف من 40 بقرة قرية بولينجتون في منطقة شيشاير البريطانية، حيث شرعت الأبقار بتناول العشب من حدائق المنازل وأحدثت فوضى عارمة في المكان.

كانت جانيس ويلسون (61 عامًا) قد استيقظت من نومها للتو وبدأت بارتشاف فنجان من القهوة في غرفة معيشتها عندما سمعت أصواتًا غريبة خارج منزلها.

وعندما أدركت السيدة ويلسون ما يحدث في الخارج أبلغت زوجها ستيف (61 عامًا) الذي هرع إلى الخارج ليحاول إبعاد الأبقار عن حديقة المنزل، ومساعدة السكان الآخرين في منع الأبقار من اقتحام منازلهم.

وقالت السيدة ويلسون معلقة على ما حدث: “كانت الأبقار تأكل كل النباتات، وكأنها ترعى في أحد السهول، لقد استباحت حدائق المنازل وأحدثت فوضى كبيرة في القرية”.

وأضافت: “استمر الأمر زهاء 30 دقيقة، قبل أن تصل الشرطة إلى المكان وتسيطر على الموقف. لا أدري من أين أتت هذه الأبقار”.

وذكر متحدث باسم شرطة شيشاير بأن عددًا من أفراد الشرطة انطلقوا إلى منطقة بولينجتون ماكليسفيلد، وقاموا بالسيطرة على الأبقار التي كانت تنتشر في كل مكان. وأكد المتحدث بأن أحدًا لم يصب بأي أذى خلال اقتحام الأبقار للقرية، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.