اخبار مصر - دعاء عمار

نشرت صحيفة “فايننشال تايمز” تقريرا بشأن إنفاق قطر حوالي 38.5 مليار دولار من إجمالى الناتج المحلي لها في محاولة لدعم اقتصادها خلال أول شهرين من مقاطعة دول الرباعي العربي.

ونقلت الصحيفة عن “ستيفن دايك” أحد كتّاب تقرير موديز قوله: “إن خطورة النزاع الدبلوماسى بين دول الخليج غير مسبوقة، الأمر الذى يزيد من عدم اليقين بشأن التأثير الاقتصادي والاجتماعي على مجلس التعاون الخليجي برمته”.

وكان تقرير موديز أشار إلى أنه بعد مرور أكثر من ثلاثة أشهر على بدء الخلاف الدبلوماسي تواجه قطر تكاليف اقتصادية ومالية واجتماعية كبيرة ناجمة عن قيود السفر والتجارة ذات الصلة.

وأضافت الصحيفة أن مشاعر المستثمرين الأجانب أصبحت سلبية وزادت أيضاً وأدت إلى تدفق رأس المال إلى الخارج.

نشرت صحيفة “التايمز” تقريرا حول تعزيز الاجراءات التي تتخذها إسبانيا وإيطاليا للحيلولة دون وصول المزيد من المهاجرين إلى أراضيهما.

ففي أسبانيا تقوم الدولة بتعزيز السياج الحدودي المقام في أراضيها القريبة من الحدود مع المغرب على إثر زيادة في أعداد المهاجرين الذين يحاولون الوصول إلى أراضيها من

شمال إفريقيا يث ستنفق 12 مليون يورو لتعزيز السياج الحدودي بعد أن حاول حوالي تسعة آلاف شخص معظمهم من إفريقيا جنوب الصحراء الدخول إلى البلاد بشكل غير شرعي.

بينما تراجعت إيطاليا عن نيتها منح أطفال اللاجئين جوازات سفر إيطالية بسبب معارضة شعبية لهذا بالرغم من انخفاض أعداد اللاجئين الذين انطلقوا في القوارب من ليبيا عبر البحر المتوسط هذه السنة إلا أن 100 ألف تمكنوا من الوصول إلى هناك، مقارنة بـ 181 ألفا وصلوا العام الماضي.

حذرت صحيفة التايمز أيضا من اشتباكات محتملة بين القوات التابعة لرئيس النظام السوري بشار الأسد وقوات سوريا الديمقراطية التي تحظى بدعم أميركي وبريطاني في مقاتلة تنظيم داعش.

وتشير الصحيفة إلى أن الجانبين يسعيان للسيطرة على الطرق المؤدية إلى الحدود العراقية وإن قوات النظام السوري تستعد لعبور نهر الفرات الذي يفصلها عن المنطقة التي تنتشر فيها قوات سوريا الديمقراطية ذات الأغلبية الكردية.

وأضافت الصحيفة أن قوات سوريا الديمقراطية التي تقاتل لمحاولة استعادة مدينة الرقة في سوريا من سيطرة التنظيم تتجه جنوبا، وأنها وصلت إلى الضواحي الشمالية من دير الزور.

نشرت صحيفة “ديلي تلجراف” تقريرا يفيد بتفشي مظاهر العداء لليهود في بريطانيا بحسب دراسة أجراها معهد أبحاث السياسات اليهودية في بريطانيا.

وبحسب الدراسة فإن هناك ارتفاعا قدره 30 في المئة في نسبة المعادين للسامية، على حد قول الصحيفة.

ويشير التقرير إلى أن الفصل بين العداء للصهيونية أو لإسرائيل والعداء لليهودية أمر غير مقبول.