الولايات المتحدة-أ ف ب

دعا الامين العام للامم المتحدة انطونيو جوتيريش اليوم الاربعاء سلطات بورما الى تعليق العمليات العسكرية ضد اقلية الروهينجا التي فر اكثر من 400 الف من افرادها هربا من الانتهاكات التي يتعرضون لها ولجأوا الى بنغلادش المجاورة.

وقال جوتيريش خلال مؤتمر صحافي “ادعو سلطات بورما الى تعليق الانشطة العسكرية وفرض احترام القانون”، وردا على صحافي سأله ان كان الامر يتعلق بتطهير عرقي، قال “حين يفر ثلث شعب الروهينجا من البلاد، هل تعتقدون ان هناك عبارة افضل للتعبير عن ذلك؟”.