الرياض - أ ش أ

أكد المتحدث الرسمي باسم الفريق المشترك لتقييم الحوادث في اليمن المستشار القانوني منصور بن أحمد المنصور اليوم/ الثلاثاء/  أن قوات  التحالف العربي لاستعادة الشرعية في اليمن, كانت متوافقة دائما في هجماتها الجوية  مع القانون الدولي الإنساني.

وأوضح المنصور خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم  في قاعدة الملك سلمان الجوية بالرياض, أن قوات التحالف تراجعت عن استهداف موقع بسبب  وجود مدنيين به, مبينا أن ميليشيا الحوثي استولت على مجموعة من المباني المدنية,  الأمر الذي جعل استهدافها أمرا مشروعا, إلا أن قوات التحالف رغم ذلك راعت أن تكون ضرباتها دقيقة وسليمة, بما يجنب المدنيين والممتلكات المدنية آثارا قد تترتب  على أي من ضرباتها.

وبين المنصور أن الإجراءات التي اتبعتها قوات التحالف الجوية في التعامل مع الأهداف  العسكرية ( الاعيان المدنية ), وذلك لاستخدامها في غرض عسكري بما يتفق مع أحكام القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.