أخبار مصر - شيرين حسين

‏التقت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج يرافقها ‏الوفد البرلمانى المصري برئاسة ‏المهندس محمد السويدي، رئيس ائتلاف “دعم ‏مصر”، والنائبتان د.أنيسة حسونة، د. ماريان عازر، شباب الجالية المصرية بهدف إطلاعهم على مستجدات الأوضاع في مصر، والإجابة عن تساؤلاتهم، وتصحيح الصورة المغلوطة الناتجة عن ‏الشائعات المغرضة، في إطار جدول فعاليات زيارة وزيرة ‏الهجرة لأستراليا لبحث عدد من الملفات.‏

استهلت مكرم اللقاء بالإعراب عن سعادتها برغبة وحماس شباب المصريين المقيمين باستراليا لدعم وطنهم الأم، وأكدت الوزيرة استشعارهم حجم ‏المسئولية كونهم السفراء الحقيقين لمصر ‏خارجا‏، وقامت بدعوتهم لحضور المؤتمر الشباب فى نوفمبر القادم، مشيرة إلى أن هذا المؤتمر الذي دعي إليه الرئيس عبد الفتاح السيسي رسالة سلام للعالم.

وأوضحت الوزيرة أن هذا اللقاء يعد فرصة جيدة للتحدث ‏معهم حول حقيقة الأوضاع في مصر وتصحيح الصورة المغلوطة، من خلال الحديث حول مجموعة المشروعات القومية الكبيرة ‏التي تعمل عليها مصر في الوقت الراهن، وخطط التنمية المستدامة المرجوة خلال ‏الفترة القليلة المقبلة كجزء أساسي من مستقبل مشرق لهذا البلد الكبير.

ومن جانبه ذكر السفير محمد خيرت سفير مصر باستراليا بأن اللقاء ضم عدد كبير من الشباب وممثلي الجمعيات، واتسم بالصراحة والوضوح، حيث تناول اللقاء الجهود التى تبذلها الحكومة المصرية بشأن ربط الأجيال الثانية والثالثة بالوطن الأم، مشيرا إلى أن الوزيرة عرضت بعض الأفكار حول مؤتمر الشباب العالمي، المقرر عقده فى نوفمبر القادم.

ومن جانبها أكدت انيسه حسونة النائبة البرلمانية على أهمية هذا اللقاء، موضحة اهتمام مصر بأبنائها الشباب المقيمين فى الخارج، و أن الرئيس عبد الفتاح السيسي مؤمن بقدراتهم، ومن أجل ذلك خصص لهم مؤتمر الشباب الذى يعقد بصفة دورية، وخصص عام للشباب، وتوفير فرص لهم ليتولوا الوظائف التنفيذية، وتناولت فى حديثها أيضا ‏إعداد قنوات تواصل مستمر مع هؤلاء الشباب وتنظيم زيارات دورية لمصر.

فى حين أشار المهندس محمد السويدي، رئيس ائتلاف “دعم ‏مصر” إلى ضرورة إيجاد مصدر للمعلمات والأخبار الصحيحة التي تدور حول مصر، بحيث يكون لديهم مصدر للرد على الإشاعات التى تخص بلادهم، وتحدث فى اللقاء عن عدد من المشروعات التنموية التي تمت في الفترة الاخيرة، مشيرا إلى أن شباب مصر في دول العالم المختلفة هم سفراؤها والمدافعون عن صورتها.

وأوضحت ماريان عازر النائبة البرلمانية فى لقائها مع شباب المصريين المقيمين باستراليا إلي ما تلمسه من روح وطنية بين مختلف المصريين باستراليا، بداية من افتتاح أكبر برج للكنيسة المصرية بملبورن وصولا بهذا اللقاء المثمر، مؤكدة على التعاون الكبير بين أفراد الجالية في المناسبات الوطنية المصرية والوقوف خلف أي دعوة ‏لدعم ومساندة مصر خلال تلك الفترة.