الخرطوم - أ ش أ

واصل منسوب نهر الدندر في ولاية سنار بالسودان، ارتفاعه ليبلغ اليوم الثلاثاء 13.30 متر بزيادة 32 سنتيمترا عن منسوب أمس الإثنين، وبارتفاع يفوق 3 أمتار عن نفس اليوم من العام الماضي، وتسبب فيضان النهر اليوم في تلف مساحات كبيرة من زراعات الذرة والسمسم كانت وصلت مراحل متقدمة من النضج.

وأفادت تقارير أن هناك كمية من المياه متجهة نحو نهر الدندر، بالإضافة إلى ازدياد سرعة التيار، ووصول خوري العطيش وجاويج اللذين ينحدران من الهضبة الإثيوبية.

وقام المدير التنفيذي لمحلية الدندر الطاهر إبراهيم الخير نائب رئيس غرفة الطوارئ، بجولة ميدانية على الأحياء المتاخمة للنهر، ودعا المواطنين إلى توخي الحيطة والحذر، حفاظا على الأرواح والممتلكات، مؤكدا أن غرفة الطوارئ في حالة استعداد ومتابعة مستمرة لمجابهة أي طارئ.

وأدى فيضان النهر خلال السنوات الماضية إلى غمر العديد من القرى والمزارع في ولاية سنار، مخلفا العديد من الأضرار لممتلكات للسكان، فيما أكد مدير محطة الدندر التابعة لوزارة الري، مزمل مأمون، منذ يومين، خروج نهر الدندر عن مجراه الرئيسي بسبب ارتفاع مناسيبه.