إعداد و ترجمة: أبىّ أمين عبدالعال

تضمنت الصحف الأمريكية طائفة من الأخبار والتى شملت:

– كوريا الشمالية أطلقت “عدة مقذوفات” في البحر !
– السلطات الأمريكية تحذر من استمرار الآثار الكارثية لإعصار هارفي !

واشنطن بوست:
تحت عنوان كوريا الشمالية أطلقت “عدة مقذوفات” في البحر !

أشارت الجريدة لاعلان كوريا الجنوبية إن جارتها الشمالية أطلقت العديد من المقذوفات في البحر على ساحلها الشرقي ، وأكد المسؤلون في كوريا الجنوبية أن صارويخا أطلق من محافظة كانغوان في كوريا الشمالية، وحلق في الجو على مسافحة 250 كيلومترا.

وقد هددت بيونجيانج، بعد إطلاقها صاروخا باليستيا الشهر الماضي، باستهداف جزيرة جوام الأمريكية في المحيط الهادئ.

وقال قائد القوات الأمريكية في المحيط الهادئ، ديفيد بينهام، إن الصاروخين الأول والثالث انفجرا في الهواء. أما الصاروخ الثاني فيبدوا أنه لم ينطلق أصلا، وأوضح أن العمليات الثلاث استغرقت 30 دقيقة.

نيويورك تايمز:

وتحت عنوان السلطات الأمريكية تحذر من استمرار الآثار الكارثية لإعصار هارفي !

أشارت الجريدة لتحذير السلطات الأمريكية من استمرار الآثار الكارثية لإعصار هارفي، وهو أضخم إعصار يضرب الولايات المتحدة منذ 13 سنة، والذي يتحرك ببطء عبر تكساس ، ووصلت سرعة الرياح الليلة الماضية إلى 200 كم في الساعة.

وكانت بلدة روكبورت الساحلية هي التي تلقت الضربة الأعنف من الإعصار، وأفادت تقارير بانهيار بعض المباني ومحاصرة سكان بداخلها مع انقطاع التيار الكهربائي.