اخبار مصر - غادة جميل

نيويورك تايمز:”اليمن تحاصره اسوا ازمة انسانية خلال 50 عاما “
اليمن يمر باسوا ازمة انسانية حيث يعاني الشعب في هذا البلد الفقير من الأساس ويلات الحرب من انهيار البنية التحتية انعدام الخدمات وتفشى الأمراض ونقص العلاج والغذاء.

صحيفة “نيويورك تايمز” نشرت في تقرير لها تحت عنوان”اليمن و الموت بالبطيء” اشارة الى تفشي وباء الكوليرا بصورة لم يسبق لها مثيل

واوضحت الصحيفة انه بعد عامين ونصف من الحرب أصبحت اليمن دولة منهارة، توقفّت فيها الحياة تقريبا حيث هدمت الجسور والمستشفيات والمصانع ولم يجد الموظفون والأطباء مرتباتهم اضافة الى سوء التغذية الذي ادى الى انتشار الامراض والاوبئة.

وذكرت الصحيفة ان مطار صنعاء عن العمل متوقف منذ أكثر من عام ما ترتب عليه توقف حركة النقل التجارى .

وتابعت الصحيفة القول ان وباء الكوليرا حصد أرواح ما يقرب من ألفى شخص فى 3 شهور فقط، وأصيب بالعدوى أكثر من نصف مليوناً فى أكبر حالة تفشى للوباء بالعالم خلال الـ50 عاماً الأخيرة.

ونقلت الصحيفة عن جندى يمنى من صنعاء لم يتقاضى مرتبه منذ 8 أشهر ويعول أسرة من 6 أفراد ان زوجته تعاني من سوء التغذية واسرته تعيش على اللبن والزبادى بعد نفاذ المدخرات حتي أصبح جسدهم هزيلا.

واضافت الصحفة ان أكثر من نصف اليمنيين لا يستطيعون الوصول للمراكز الطبية العاملة بسبب المعارك المحتدمة هناك بين الفصائل المتناحرة.

واشنطن بوست: قطر ترفض وقف العلاقات مع طهران رغم العقوبات.

اعلان قطر عودة العلاقات الدبلوماسية مع إيران يعتبر إشارة واضحة على أن المواجهة بين دول الخليج السنية التي تدخل شهرها الثالث ما زالت تتصاعد ولا تظهر في الافق اية حلول ظاهرة للعيان.

صحيفة واشنطن بوست اشارت الى ان السعوديين سيغضبون كثيرا لهذه الخطوة إذ أن دول الحصار كانت تتوقع أن تخضع قطر للمطالب المحددة، ولكن يبدو أن حساباتها كانت خاطئة.

وذكرت الصحيفة ان أن الدول الأربعة، السعودية والبحرين والإمارات ومصر، كانت قد وجهت هدة اتهامات لقطر من بينها دعم الإرهاب، وعلاقات الدوحة الودية مع طهران.
وتابعت الصحيفة القول ان السعوديين أقدموا على هذه الخطوة، التي لا تخلو من المخاطر، بسبب التهديدات التي وجهها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضد إيران في أثناء زيارته للملكة قبل عدة أشهر.

وترى الصحيفة أنه إذا كانت السعودية تأمل أن تؤثر العقوبات على قطر في ابعادها عن ايران فان هذا الامل تلاشي كما فشلت محاولاتها لعزل طهران في المنطقة خاصة اذا وضعنا في الاعتبار حضور أكثر من 100 دولة لحفل تنصيب الرئيس الايراني حسن روحاني وكان تمتم بن حمد آل ثاني قد تراس وفد بلاده في هذا الحفل.