بنها - أ ش أ

أكد الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف أن تكرار فرائض الحج ترجع إلى الظروف المختلفة التي تمر بها الدولة حيث إذا كانت الأمور ميسرة والقوانين منظمة ومساحة أداء الشعائر تسمح بأداء فريضة الحج فلا حرج وإذا كانت الأمور غير ذلك فيكتفى بالحج مرة واحدة.

جاء ذلك خلال خطبة الجمعة التي ألقاها وزير الأوقاف بمسجد ناصر في بنها بمناسبة احتفالات المحافظة بعيدها القومي ، بحضور اللواء محمود عشماوي محافظ القليوبية ، والدكتور السيد يوسف القاضي رئيس جامعة بنها ، والدكتور شوقى علام مفتي الجمهورية ،واللواء محمد توفيق مدير أمن القليوبية .

وشدد جمعة في خطبته على أن إطعام الجائع والفقير وإكساء العاري ودواء المريض وقضاء حوائج الناس أولى ألف مرة وأعلى ثوابا من تكرار الحج والعمرة ..مشيرا إلى أن من حكمة الله عز وجل ومن فضله ويسره علينا أن النبى صلى الله عليه وسلم حج مرة واحدة طوال حياته وذلك تيسيرا ورفع المشقة علينا.

وأضاف الوزير أن الدين الإسلامي دين العدالة والمساواة بين الناس يوفر حرية العقيدة في المجتمع وهو ما أكده الرسول في خطبة الوداع ، كما دعانا الدين إلى التسامح وعدم قتل النفس مهما كانت …وطالب جمعة العقلاء إلى سرعة ابرام الصلح بين المتخاصمين

وعن حقوق المرأة فى الدين الاسلام ، قال الدكتور محمد مختار جمعة إن الاسلام عظم وكرم المرأة وأعلى من شأنها وأعطاها حقوقها كاملة غير منقوصة فى المسكن والتربية والمآكل والمشرب ، أما في الأمور التى تختص بالمواريث فهى من حكم الله كما ذكر فى القران الكريم ، وقد ترث المرأة أكثر من الرجل في بعض الحالات.

وأكد أن الأزمة التي نعيشها حاليا جاءت نتيجة سوء الفهم في أمور الدين أو سوء التطبيق بسبب دخول غير المختصين فى عالم الفتوى والدعوة مما أدى إلى تحريف بعض الامور..مؤكدا أن الوزارة تسعى إلى نشر صحيح الاسلام وأعداد جيل من الائمة المؤهلين الفاهمين لإمور دينهم قائلا ” اهل الباطل لايعملون إلا فى غياب الحق”.