القاهرة - أ ش أ

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أن قطاع البترول يسعى إلى تضييق الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك من خلال التعجيل في تنفيذ مشروعات إنتاج الغاز والبترول الجديدة أو من خلال مشروعات تطوير وحدات التكرير القائمة أو إنشاء معامل تكرير وبتروكيماويات جديدة وذلك لتوفير إمدادات كافية للسوق المحلي وتغطية استهلاك كافة القطاعات الاقتصادية في مصر

ونوه الملا في هذا الصدد بدور قانون الغاز الجديد في تحقيق ذلك.

جاء ذلك خلال لقاء وزير البترول مع وفد من شركة (ديا) الألمانية برئاسة توماس رابون الرئيس التنفيذي للشركة وبحضور المهندس عابد عزالرجال الرئيس التنفيذي لهيئة البترول والمهندس أسامة البقلي رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية .

وأفاد بيان صادر عن وزارة البترول اليوم الأربعاء بأن الملا أكد خلال اللقاء أن شركة (ديا) تعد أحد أهم النماذج الناجحة التي تجسد التعاون المثمر بين مصر وألمانيا في مجال البحث والاستكشاف.

ومن جانبه، أشار الرئيس التنفيذي لشركة (ديا) إلى أن الثقة في قطاع البترول المصري عامل أساسي في النجاح الذي حققته الشركة في مصر، مشيدا بالإنجاز الكبير الذى تحقق في مشروع شمال الأسكندرية والدعم الحكومي الكبير الذى يلقاه المشروع.