الجزائر - أ ش أ

دعا الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، إلى أهمية البدء في تعبئة صارمة للمجموعة الدولية تحت إشراف الأمم المتحدة في سبيل استئصال الإرهاب وتعزيز الحوار بين الشعوب والحضارات، مؤكدا تضامن الجزائر مع اسبانيا ضد الإرهاب الهمجي الذي لا يستثنى أية أمة ولا أية جالية في العالم.

جاء ذلك في برقية التعزية التي بعث بها اليوم الجمعة الرئيس الجزائري إلى رئيس الحكومة الاسبانية ماريانو راخوي، منددا بالاعتداء الإرهابي الذي وقع أمس ببرشلونة وخلف خسائر في الأرواح وعشرات الجرحى، من بينهم رعايا جزائريون.

وقال الرئيس الجزائري إن بلاده تلقت باستنكار نبأ الاعتداء الإرهابي الفظيع الذي استهدف مدينة برشلونة وخلف خسائر في الأرواح البشرية وعشرات الجرحى، مضيفا أن هذا العمل الجبان نكران لقدسية الحياة البشرية ومحاولة يائسة للمساس بالقيم الأساسية للحرية والتسامح.