طهران - أ ش أ

أعتبر الدبلوماسي الإيراني والمرشح لتولي وزارة الخارجية محمد جواد ظريف أن الاتفاق النووي الذي ابرمته بلاده والقوى العالمية لا يعكس ثقة بلاده في واشنطن.

وأضاف ظريف :”على العكس، إن كل فقرات الاتفاق تشير إلى عدم الثقة بسياسات الولايات المتحدة منذ الايام الاولى للمفاوضات حتى اخرها وفي مسار تنفيذ الاتفاق”.

جاء ذلك في تصريح ادلى به ظريف وزير الخارجية في الحكومة المنتهية والمرشح للوزارة في الحكومة القادمة، بشأن اداءه وبرامجه المستقبلية، وذلك خلال اجتماع عقده مجلس الشورى الإيراني لبحث برامج الوزراء المرشحين من قبل الرئيس روحاني.