القاهرة - أ ش أ

أعلنت وزارة البترول والثروة المعدنية، اليوم الاثنين، أن نسبة تقدم الأعمال في مشروع حقل “آتول” للغاز الطبيعي بالبحر المتوسط بلغت 70% حيث تم حفر 3 آبار وإكمال بئر منهم، ومن المخطط إنزال خط بقطر 20 بوصة نهاية الشهر الحالي عن طريق المركب العملاق “7borealls”.

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة العليا لمشروع تنمية حقل “آتول” للغاز الطبيعي، برئاسة المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية؛ لمتابعة تقدم الأعمال الجاري تنفيذها حاليًا باستثمارات تصل إلى 8ر3 مليار دولار في منطقة امتياز شمال دمياط البحرية التابعة لشركة “بي بي” البريطانية بهدف بدء إنتاج الغاز من الحقل في نهاية العام قبل الموعد المحدد.

وأكد الوزير، خلال الاجتماع، أن الوزارة تستهدف بالتعاون مع الشركات الأجنبية العاملة في مصر سرعة تنمية حقول الغاز المكتشفة في البحر المتوسط ووضعها على خريطة الإنتاج بهدف تحقيق الزيادات المخططة في معدلات إنتاج مصر من الغاز الطبيعي لتأمين احتياجات البلاد من إمدادات الطاقة.

وطالب الوزير الشركات العاملة في مشروع حقل غاز “آتول” بمضاعفة حجم الأعمال لإنجاز العمل وبدء إنتاج الغاز طبقًا للبرامج المخططة والعاجلة التي تم الالتزام بها أمام الدولة، وأضاف أن العمل بمشروعات إنتاج الغاز الكبرى الجاري تنفيذها يتطلب الأيدي العاملة المدربة والماهرة، مؤكدًا أهمية تدعيم المعاهد التدريبية المتخصصة في شركات البترول لإعداد العمالة المؤهلة للعمل بتلك المشروعات الكبرى.