اخبار مصر - د.هند بدارى

أشاد د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى وأشاد د. عبد الغفار بالدعم الفني الرفيع الذي تقدمه دولة كازاخستان لمصر في مجال علوم وتكنولوجيا الفضاء.

وأكد عبد الغفار على قوة ومتانة العلاقات بين مصر وجمهورية كازاخستان، وأن العلاقات بين البلدين تمثل نموذجًا يُحتذى به في التعاون بين الدول في مختلف المجالات، خاصة التعليم العالي والبحث العلمي والتكنولوجيا.

جاء ذلك فى الكلمة التى ألقاها نيابة عنه د. عصام خميس نائب الوزير لشئون البحث العلمي، وذلك فى افتتاح فعـاليات ندوة ” مصر وكازاخستان: 25 عامًا على إقامة العلاقات الدبلوماسية” التي نظمتها سفارة جمهورية كازاخستان بالقاهرة، بمناسبة الذكرى ال25 لإقامة علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين.

وأشار الوزير إلى أن العلاقات بين مصر كازاخستان تتخطى مرحلة التعاون إلى آفاق الشراكة الكاملة، التي يرحب بها الشعبان وتدعمها القيادة السياسية في البلدين، إيمانًا بما يربط بين البلدين من أواصر المودة، والرغبة المشتركة في تحقيق الرفاهية والرخاء للشعبين.

وأوضح د. عبد الغفار أن مصر كانت من أوائل دول العالم اعترافًا باستقلال جمهورية كازاخستان في ديسمبر 1991، حيث كانت الخطوة الحاسمة بتدشين وإطلاق العلاقات الكاملة بين البلدين بافتتاح السفارة المصرية في (ألما آتا) في أغسطس عام 1992، ثم افتتاح السفارة الكازاخية في القاهرة في أبريل عام 1993.

وأشار الوزير إلى أن إنشاء الجامعة المصرية الكازاخية للثقافة الإسلامية (نور مبارك) التي تُسهم في تقديم نموذج للثقافة الإسلامية المعتدلة من أبرز ثمار التعاون المشترك بين البلدين.