القاهرة - أخبار مصر

صرحت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري بأن الحكومة ستصدر قريباً قانون التخطيط الموحد الذي سوف يساعد في التغلب على مشكلات التخطيط خاصة في المحافظات.

وأضافت خلال لقاءها أعضاء مكتب التخطيط الإقليمي التابع للوزارة بالاسكندرية أن القانون سوف يزيد من كفاءة الانفاق الحكومي ويؤدي إلى تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين.

أكدت السعيد أن زياراتها لمكاتب التخطيط في المحافظات سوف تتواصل للتعرف عن قرب على مشكلات التخطيط على المستوى المحلي.

وأشارت الى أن أحد أستراتيجيات الوزارة هي تطوير آليات المتابعة للمشروعات العامة بما يعظم الاستفادة ويزيد من كفاءة الانفاق والعمل على سد الفجوات التنموية.

وأوضحت الوزيرة أن هناك دور مهم للمراكز في الفترة القادمة في المساعدة لرصد الفجوات التنموية بين الاقاليم الاقتصادية وفي المحافظات والمراكز بما يوفر معلومات واقعية يتم الاسترشاد بها في وضع الخطط الاستثمارية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية للاعوام المقبلة.

كما أكدت أن التنمية المكانية التي تمثل أحد التوجهات الأساسية للوزارة تحتاج إلى دور أكثر فعالية لمكاتب التخطيط الإقليمي في تحديد الاحتياجات التنموية بالتعاون مع المحافظات.