رام الله -أ ش أ

اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي على الصحفيين عند باب الأسباط المؤدي إلى الحرم القدسي الشريف, ومنعتهم من دخول البلدة القديمة, إلا لمن يملك عنوان سكن من الصحفيين في البلدة.

ويواصل موظفو وإدارة الأوقاف في القدس اعتصامهم قرب المسجد الأقصى المبارك من جهة باب الناظر “المجلس” وبالقرب من الحي الافريقي المجاور, احتجاجا على اجراءات الاحتلال بحق المسجد المبارك.

وشرع الاحتلال منذ ساعات الفجر, بنقل الأتربة, والحجارة, التي اقتلعها من منطقة باب الاسباط, تمهيدا لعمل بنية تحتية, لوضع كاميرات مراقبة ذكية.

وصلى مئات المواطنين من مختلف أحياء القدس المحتلة صلاة الفجر, في الساحات والشوارع التي شهدت ليلة أمس قمعا من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي عقب صلاة العشاء.. حيث أقيمت الصلاة في ساحة الغزالي بين بابي الأسباط وحطة (من الأبواب المؤدية إلى المسجد الأقصى), وفي أسفل الشارع الرئيسي المؤدي الى البلدة القديمة من جهة باب الأسباط, فضلا عن إقامة صلاة مماثلة أمام المسجد الأقصى من جهة باب الناظر “المجلس”.

وكانت قوات الاحتلال باغتت المصلين أمس عقب الانتهاء من صلاة العشاء, وهاجمتهم واعتدت عليهم بالضرب بالقنابل الصوتية الحارقة والغازية السامة والأعيرة النارية, وأصابت عددا من المسعفين والصحفيين و طفلا في رأسه, وتم نقل عدد من المصابين الى المستشفيات لتلقي العلاج.

وعلى صعيد اخر اعتقلت قوات الاحتلال امس 21 فلسطينيا في حملات متفرقة بالضفة الغربية منهم 3 في جنين و4 من عتيل شمال شرق طولكرم, واثنين من مخيم قلنديا شمال شرق القدس, و3 آخرين من ضواحي المدينة “بدو, قطنة: بيت عنان”.. بالإضافة لإعتقال 6 فلسطينيين من قرى وبلدات تقوم , صوريف , دورا , الطبقة , مخيم الفوار بمحافظة الخليل, ومواطنين من راس كركر وبير نبالا بمحافظة رام الله والبيرة, وآخر من مخيم عسكر في نابلس.

كما استهدفت بحرية الاحتلال الإسرائيلي مراكب الصيادين الفلسطينيين قبالة سواحل قطاع غزة حيث اجبرت قوات الاحتلال مراكب الصيادين على الابتعاد, في إطار الاعتداءات شبه اليومية التي تنفذها قوات الاحتلال بحق الصيادين.

وفي بيت حانون شمال القطاع, توغلت ست آليات عسكرية إسرائيلية, تضم ثلاث جرافات عسكرية وثلاث دبابات لمسافة تزيد عن 100 متر في الأراضي الزراعية الحدودية شرق البلدة, وسط إطلاق نار, وأعمال تجريف في المكان بالتزامن مع تحليق لطائرات استطلاع في الأجواء.

يشار إلى أن قوات الاحتلال الإسرائيلي تتعمد التوغل في أراضي الزراعية شمال وشرق قطاع غزة, وتمنع المزارعين الفلسطينيين من الوصول إليها