الإسكندرية-أ ش أ

تستعد مكتبة الإسكندرية لإطلاق برنامج مكافحة التطرف والإرهاب فكريا غدا/ الخميس، خلال لقاء يعقده مديرها الدكتور مصطفي الفقي مع عدد كبير من المثقفين.

ويتضمن البرنامج 30 دورة ثقافية للشباب من سن 15 إلى 35 سنة ويشارك في كل دورة 60 شابا، وتهدف إلى الإجابة عن تساؤلات حول القضايا المعاصرة.

وأكد الدكتور مصطفي الفقي أن الدورات تعطي الشباب جرعات من المعرفة حول التاريخ الإسلامي والأدب العربي والعمارة والفنون الإسلامية والثقافة القبطية واللغة العربية والفلسفة والنقد، وستنطلق في الإسكندرية والقاهرة والمنيا ودمنهور، بالتعاون مع وزارة الثقافة.

وستقوم نخبة من علماء الأزهر بالتدريس في هذه الدورات، وأكد الدكتور الفقي أن الشراكة بين مكتبة الإسكندرية والأزهر ستشهد تطورا غير مسبوق في الفترة القادمة، حيث سيجري تعزيزها.