القاهرة - أ ش أ

اجتمعت غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، مع فريق بعثة  البنك الدولي، في إطار زيارته إلى مصر حالياً، وذلك لمتابعة إصلاح نظام المعاشات.

وذكرت وزارة التضامن أن زيارة بعثة البنك الدولي، تأتي في إطار استراتيجية الشراكة بين الحكومة المصرية والبنك الدولي، والتي تتضمن الدعم الفني لبرامج الحماية الاجتماعية في مصر.

اطلعت البعثة على مسودة قانون إصلاح نظام التأمينات الاجتماعية والمعاشات، الذي أعده مجموعة من الخبراء الوطنيين في عدة مجالات، والدراسات المالية والاكتوارية التي قام بها خبراء منظمة العمل الدولية بالتعاون مع فريق الحكومة المصرية.