اخبار مصر - سماء المنياوي

شهد المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء اليوم بمقر هيئة الاستثمار، مراسم توقيع مذكرة تفاهم ثلاثي بين حكومات مصر وقبرص واليونان، بشأن دفع سبل التعاون بين البلدان الثلاثة في مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ودعم البحث والابتكار وريادة الأعمال.

ووقع مذكرة التفاهم المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وماريوس ديميتريادس وزير المواصلات والاتصالات والأعمال القبرصي، ونيكوس باباس وزير السياسات الرقمية والاتصالات والإعلام اليوناني.

وذكرت وزارة الاتصالات في بيان لها أن هذه الاتفاقية تأتي كأحد مخرجات اجتماع القمة الثلاثية الرابع الذي عقد في أكتوبر 2016 بين الرئيس عبد الفتاح السيسي، والرئيس نيكوس أناستسيادس رئيس جمهورية قبرص، وأليكسيس تسيبراس رئيس وزراء اليونان والذي أسفر عن اتفاق القيادة السياسية في البلدان الثلاثة على تعزيز التعاون فيما بينهم، والشراكة في عدة مجالات، مع الاستفادة من اتفاقيات التجارة الحرة التي تلتزم بها كل من البلدان الثلاثة في الوصول إلى أسواق جديدة.

كما تشمل مذكرة التفاهم التي تبلغ مدتها ثلاث سنوات عددا آخر من مجالات التعاون، منها التدريب على المهارات الإلكترونية وبناء القدرات، حيث اتفقت حكومات مصر وقبرص واليونان على إنشاء مركز متخصص لبناء القدرات وريادة الأعمال يكون مقره الرئيسي المنطقة التكنولوجية ببرج العرب في مصر، وتكون له أفرع في كل من قبرص واليونان، يتم من خلاله تدريب المهنيين من البلدان الثلاثة على المهارات الإلكترونية المعترف بها دوليا، وزيادة فرص تنمية المهارات الرقمية  للقوى العاملة بكل منها عبر برامج التدريب وتبادل الخبرات ودعم الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وفي نفس السياق، قام وزيرا الاتصالات القبرصي واليوناني والوفد المرافق لهما بزيارة للقرية الذكية تضمنت زيارة لمقر هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “إيتيدا” حيث كان في استقبالهم أسماء حسني، الرئيس التنفيذي للهيئة وعدد من قيادات الهيئة وذلك لبحث فرص التعاون في المجالات المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات ودفع التعاون في تصميم وتصنيع الإلكترونيات.

وتم خلال اللقاء، الذي حضره سفيرا دولتي قبرص واليونان لدى مصر، استعراض التجربة المصرية الرائدة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من خلال عرض لأبرز الميزات التنافسية التي يتمتع بها القطاع والمؤشرات الإيجابية والإشادات الدولية بإنجازات مصر خلال الفترة السابقة في هذا المجال.

كما قام الوفد بزيارة لمقر شركة القرية الذكية للتعرف على تجربة الشركة والمراحل المختلفة التي مرت بها القرية الذكية، وكذلك زيارة لمقر مركز توثيق التراث الحضاري والطبيعي.

وفي ختام جولتهم بالقرية الذكية، قام الوزيران بزيارة لمركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال “تيك” التابع لهيئة “إيتيدا” للتعرف على أنشطة المركز المختلفة واستعراض تجربة المركز في مجالات دعم المبدعين واحتضان الشركات الناشئة وخطة الهيئة لنشر مجمعات الإبداع المتخصصة ومراكز  أبحاث الإلكترونيات في مختلف المحافظات.