الإسكندرية-أ ش أ

شيع العشرات من أهالي الإسكندرية, اليوم الأربعاء في جنازة عسكرية جثمان الشهيد المقدم تامر لطفي الضابط بالإدارة العامة للأمن المركزي, الذي استشهد مساء أمس, إثر انفجار عبوة ناسفة بإحدى مدرعات الأمن المركزي أثناء عملية تمشيط بمنطقة الصفا في مدينة العريش.

وخرجت الجنازة من مسجد سيدي جابر الشيخ شرق الإسكندرية وصولا إلى مقابر الأسرة بالناصرية بالعامرية, وشارك في تشييع الجثمان الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية, واللواء مصطفى النمر مدير أمن الإسكندرية, وعدد من القيادات الأمنية في المحافظة.

وكان مجهولون قد قاموا بوضع عبوة ناسفة في منطقة الصفا بالعريش, والتي انفجرت خلال مرور مدرعة شرطة أثناء عملية تمشيط في المنطقة, مما أدى إلى استشهاد اثنين من الشرطة وإصابة 10 آخرين بإصابات متنوعة, تم نقل الجثتين والمصابين إلى المستشفى العسكري بالعريش.