اخبار مصر - حمودة كامل

أكد الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية اليوم أنه لا وجود لأي زيادات خاصة في أسعار أتوبيسات النقل الداخلى، وجميع وسائل النقل التابعة لهيئة نقل الركاب بالإسكندرية، موضحا أن الهيئة ستتحمل تكلفة زيادة أسعار المحروقات دون تحميل المواطنين أي زيادات أخري.

وأشار المحافظ أن هيئة النقل العام قامت بدفع ٨٩ أتوبيس نقل عام موزعه علي جراجات وسط ب ٢٠ أتوبيس، وجراج شرق ب ٢١ أتوبيس، وجراج محرم بك ب عدد ١٨ اتوبيس، وجراج غرب ب٣٠ أتوبيس ، مشيرا إلي الهيئة علي أتم الاستعداد لزيادة عدد الأتوبيسات في حالة وجود أي مشاكل متعلقة بزيادة أسعار الركوب.

كما شدد الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية على جميع الأجهزة التنفيذية والمعنية بالمحافظة من المرور ومباحث المرور وادارة المواقف والتموين ومباحث التموين، بتكثيف الحملات على المواقف ومحطات الوقود ومستودعات الغاز بنطاق المحافظة، والتأكد من الالتزام بالتعريفة المقررة، والتى سيتم اعلانها خلال ساعات بما يتناسب مع الاسعار الجديدة ، لعدم استغلال المواطنين.

مؤكدا علي رفع حالة الاستعداد القصوى في جميع أنحاء المحافظة، ومتابعة الموقف أولا بأول من خلال غرفة العمليات الرئيسية بالمحافظة المنعقدة على مدار ال ٢٤ ساعة لمنع التلاعب فى الأسعار من قبل السائقين والتجار ، وذلك فور إقرار مجلس الوزراء اليوم الخميس زيادة فى أسعار المنتجات البترولية والغاز الطبيعى اعتبارا من صباح اليوم .

وشنت إدارة مرور الإسكندرية منذ الصباح الباكر حملات مرورية مكثفة بجميع مواقف المدينة ، وانتشار ظباط ومباحث ومخبرين المرور ، والتفتيش على تسعيرة وسائل المواصلات ، منعا لاستغلال المواطنين ، وقد تم حل كافة المشكلات التي تم رصدها في الحال والتشديد على جميع السائقين بعدم المخالفة لحين اعلان التسعيرة وعدم الزيادة عليها وسيتم معاقبة أي محالفة في الحال .