القاهرة-اخبار مصر

أنجزت الفنانة البرازيلية لونا بوستشينلى لوحة جرافيتى ضخمة على جدران مدرسة فى مدينة ريو دى جانيرو البرازيلية، بمساحة نحو 2500 متر مربع، وذلك حسبما نشرت وكالات الأنباء.
وأنجزت لونا التى تبلغ من العمر (19 عاما) الجدارية الضخمة التى تحمل عنوان “حكايا” فى غضون 45 يوما، وتنافس بها للدخول إلى موسوعة جينيس للأرقام القياسية فى فئة “أكبر لوحة جرافيتى رسمتها امرأة”.