لوكسمبورج - أ ش أ

يبحث وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في أول مناقشة لهم اليوم في لوكسمبورج مرحلة ما بعد الموصل، في إشارة إلى إرسال فريق إلى العراق لتقديم المشورة والمساعدة الأمنية، بما في ذلك احتمالية أن يعمل هذا الفريق على تدريب مسؤولي الأمن العراقيين.

جاء ذلك خلال جلسات لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورج اليوم الاثنين، ردا على طلب من الحكومة العراقية للمساعدة في هذا المجال.

يذكر أن مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، فيدريكا موجيريني، دعمت هذا المشروع بشكل كبير، حيث تسعى لأن يكون للاتحاد دور عسكري أكبر يضاهي نفوذه الاقتصادي.