القاهرة - أ ش أ

أدان الأزهر الشريف الهجومين الإرهابيين اللذين استهدفا مقر البرلمان الإيراني ومرقد الإمام “الخميني” وسط العاصمة الإيرانية طهران, أمس الأربعاء; مما أسفر عن مقتل ثلاثة عشر شخصا وإصابة ثلاثة وأربعين آخرين.

وأكد الأزهر الشريف -في بيان اليوم الخميس- رفضه لكافة أشكال العنف والإرهاب التي تستهدف الأبرياء, وتنتهك حرمات الأحياء والأموات, وتروع الآمنين.

كما جدد الأزهر مطالبته بضرورة العمل على إيجاد إستراتيجية عالمية للقضاء على الإرهاب وتخليص العالم من شروره, وتحقيق الأمن والسلام للأفراد والمجتمعات.