أخبار مصر

أخبار مصر : د. هادي حسان

وفاة شيخ صناعة الجريد بمصر والعالم اليوم عن عمر يناهز 84 عاما

توفي مساء أمس بمركز سنورس بالفيوم أشهر وأكبر صُناع منتجات الجريد بمصر والعالم الحاج سلطان معوض منصور عن عمر يناهز 84 عاما ، وله ثلاثة من البنات فقط ، ويعتبر من أول من طوع جريد النخيل وطور استخداماته في صناعة الأثاث المنزلي وغيرها من الإبداعات الفنية في الصناعات اليدوية ، وحصل في عام 1988م علي الميدالية البرونزية في مسابقة نحو إبداع مصري أصيل والتي نظمتها وزارة الثقافة المصرية وشجعة الراحل دكتور عبد الرحيم شحاته محافظ الفيوم الأسبق في تصنيع أثاث العرائس من الجريد الذي لايقل جودة عن الأثاث المصنوع من الخشب لرفع المعاناه عند تجهيز العرائس ، وساهم في تصنيع ديكورات المسرح بقصر ثقافة الفيوم وساهم في العديد من ورش العمل التدريبية في مراكز الشباب وفي أقسام الفنون بجامعة الفيوم ، وكان منزله مزارا سياحيا للأجانب والعرب والمبدعين والفنانين بعد أن زاعت شهرته في مصر والعالم ، كما زاره في منزله بمدينة سنورس ابنة الملك الحسن الثاني ملك المغرب السابق وسفير الولايات المتحدة الأمريكية وعدد من الأمراء السعوديين وتصدرت صورة وابداعاته الصحف الأجنبية المتخصصة بأوربا وأستراليا وسجلت معه العديد من التليفزيونات العربية والعالمية وأنتجت كلية التربية النوعية فيلما تسجيليا عنه تحت عنوان شيخ الصنعة .. وبذلك انطوت صفحة أكبر شيوخ الصناعات البيئية في مصر والعالم وترك العديد من تلاميذة المتميزين في صناعة منتجات جريج النخيل.

أخبار مصر : د. هادي حسان

 

توفي مساء أمس بمركز سنورس بالفيوم أشهر وأكبر صُناع منتجات الجريد بمصر والعالم الحاج سلطان معوض منصور عن عمر يناهز 84 عاما ، وله ثلاثة من البنات فقط ، ويعتبر من أول من طوع جريد النخيل وطور استخداماته في صناعة الأثاث المنزلي وغيرها من الإبداعات الفنية في الصناعات اليدوية ، وحصل في عام 1988م علي الميدالية البرونزية في مسابقة نحو إبداع مصري أصيل والتي نظمتها وزارة الثقافة المصرية وشجعة الراحل دكتور عبد الرحيم شحاته محافظ الفيوم الأسبق في تصنيع أثاث العرائس من الجريد الذي لايقل جودة عن الأثاث المصنوع من الخشب لرفع المعاناه عند تجهيز العرائس ،

وساهم في تصنيع ديكورات المسرح بقصر ثقافة الفيوم وساهم في العديد من ورش العمل التدريبية في مراكز الشباب وفي أقسام الفنون بجامعة الفيوم ، وكان منزله مزارا سياحيا للأجانب والعرب والمبدعين والفنانين بعد أن زاعت شهرته في مصر والعالم ،

كما زاره في منزله بمدينة سنورس ابنة الملك الحسن الثاني ملك المغرب السابق وسفير الولايات المتحدة الأمريكية وعدد من الأمراء السعوديين وتصدرت صورة وابداعاته الصحف الأجنبية المتخصصة بأوربا وأستراليا وسجلت معه العديد من التليفزيونات العربية والعالمية وأنتجت كلية التربية النوعية فيلما تسجيليا عنه تحت عنوان شيخ الصنعة .. وبذلك انطوت صفحة أكبر شيوخ الصناعات البيئية في مصر والعالم وترك العديد من تلاميذة المتميزين في صناعة منتجات جريج النخيل.